Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /var/www/vhosts/greenhoney.eu/htdocs/Honige/KornblumenHonig/KornblumenHonigAR.php:5) in /var/www/vhosts/greenhoney.eu/htdocs/Honige/KornblumenHonig/KornblumenHonigAR.php on line 24
نوعيات العسل من منحلة العم فرانك عسل القنطريون العنبري ، من زهور الحقول الزرقاء السماوية

    عسل قنطريون عنبري من
    Naturpark Barnim

Shop
German German German
للأسئلة و التواصي
´Green Honeys
من أخبار العم فرانك
اختيار
أنواع العسل
عسل الفطور
أعسال متنوعة
:روابط العسل
> عسل الروبينيا  .
> عسل الزيزفون  .
> عسل دوار الشمس  .
> عسل السلجم  .

> الخلنج الاسكتلندي  .
> القنطريون العنبري  .
> عود الذهب  .
> أعشاب برية  .

> الحنطة السوداء  .
> عسل الغابة  .
> عسل الفاسيليا من  .
:Pin Bord

Bees Bees Bees
Bees Bees Bees
Start Bees Bees Bees



عسل القنطريون العنبري البيولوجي

نوعية من العسل مقطوفة من المساحات الزراعية المتروكة في وضع راحة أو من حقول الحبوب المزروعة بشكل صديق للبيئة .


المنحلة و القطاف الخاص : عسل زهرة القنطريون العنبري (Centaurea Cyanus) هو عسل صيفي ينال طوال العام تقدير محبي الأعسال لطيفة الطعم . القنطريون العنبري يزهر كنبتة رائعة الجمال وسط حقول القمح أو الجاودار (Secale Cereale) في شهر حزيران يونيو . في بحر الزهور الأزرق السماوي يجمع النحل عسلا بطعم وعطر زهوري خاص . عسل القنطريون العنبري ذو لون أصفر إلى أصفر فاتح ، لطيف العطر ، و هو من أحب أنواع العسل عند الأطفال .

من رحيق زهرة القنطريون العنبري (Centaurea Cyanus) يأتي هذا العسل بقسمه الأكبر ، القنطريون العنبري هي نوع دخيل ، جاءت بذورها منذ زمن طويل مع الحبوب المستوردة من حوض البحر الأبيض المتوسط . إنها عشبة حقلية رائعة الجمال بزهورها الزرقاء اللون ، في حقول الحبوب التي لا تستخدم فيها مبيدات الأعشاب تشكل نبتة القنطريون العنبري مع شقائق النعمان (Papaver Orientale) تجمعات كبيرة نوعا ما . و لأن شقائق النعمان لا تعطي رحيقا ، لذا يقطف هنا هذا العسل الرائع من القنطريون العنبري ، لكن فقط عندما يتخلى المزارع عن استخدام مبيدات الأعشاب . في السنوات السيئة عند الفلاحين ، حيث لا يكون من المجدي اقتصاديا استخدام مبيدات الأعشاب تكون السنوات الجيدة للنحالين .


خلايا النحل على حد الحقل

عسل القنطريون العنبري (Centaurea Cyanus) يقطفه النحالون صيفا أثناء و بعد بفترة قصيرة من موسم زهر الروبينيا (Robinia pseudoacacia) . عندما لا يكون الطقس جافا يجلب النحل كميات كبيرة من رحيق القنطريون العنبري . مع ذلك فعسل القنطريون العنبري نادر ، لأن المساحات الزراعية المتروكة في وضع راحة تصبح أندر و لأن الفلاحين نادرا ما يتسامحون مع وجود الأعشاب الغريبة في حقول الحبوب ، عدا عن ذلك يتطلب الأمر إقداما و مغامرة من النحال ، إما أن يحضر خلاياه إلى أحراش الروبينيا أو إلى حقول الحبوب حيث القنطريون العنبري .


البنية و المظهر : عسل القنطريون العنبري الجيد يتمتع بصفات كثيرة تميزه عن سائر الأعسال الصيفية ، و هو أشبه ما يكون بعسل السلجم (Brassica Napus) ، لكنه أي القنطريون العنبري ألطف و أحن في عطره بشكل واضح ، لكن بدلا من نكهة الخضار الخفيفة في السلجم هناك النكهة الوردية في القنطريون العنبري . هذا العسل مثالي لخبز الإفطار الطازج خاصة عند الأطفال ، يحلي الشاي بشكل لطيف و مقبول و هو لذلك مناسب لأنواع الشاي الخفيفة الفخمة ، مثل الشاي السيلاني ، لأن هذا العسل نادر فقلما يستخدم في الحلويات ، و التي يعطيها طعما رفيعا لطيفا .

قيم التحليل المخبري : عسل القنطريون العنبري يأتي جزئيا من النباتات المرافقة ، لكن يمكن معرفته و تحديد أصله الجغرافي بالفحص المجهري لغبار الطلع . المكون السكري متوازن لكن مع رجحان لسكر الفواكه . في الحالة الطازجة سائل فاتح إلى بني خفيف ، يتجمد لاحقا مع بلورات دقيقه إلى عسل لطيف قابل للدهن على الخبز ، بعض أصنافه لها طعم مقبول مائل إلى المرار الخفيف .